الاخبار المركز الاعلامي / الاخبار
برنامج بحوث دوباس النخيل يعقد اجتماع اللجنة التوجيهية الرابع، بمصاحبة حلقة عمل حول مخرجات البرنامج البحثية
24 ديسمبر

     ترأس صباح اليوم سعادة الدكتور أحمد بن ناصر البكري، وكيل الوزارة للزراعة، رئيس اللجنة التوجيهية للبرنامج البحثي للإدارة المتكاملة لدوباس النخيل، اجتماع اللجنة التوجيهية للبرنامج بحضور أعضاء اللجنة، حيث استعرض الاجتماع ما تم بخصوص توصيات الاجتماع السابق، واستعراض موقف المشروعات البحثية في البرنامج، وغيرها من البنود.

 

     ومن جانب آخر، صاحب اجتماع اللجنة التوجيهية تنظيم حلقة العمل حول البرنامج البحثي للإدارة المتكاملة لحشرة دوباس النخيل، وذلك بقاعة النخيل بالوزارة بحضور عدد من المسؤولين والمهتمين والمختصين من الجهات المعنية كالوزارة، ووزارة البيئة والشؤون المناخية، ووزارة الصحة، وجامعة السلطان قابوس، ومجلس البحث العلمي، وشؤون البلاط السلطاني وغيرها.

 

     وفي بداية حلقة العمل قدم سعادة الدكتور أحمد بن ناصر البكري، وكيل الوزارة للزراعة، رئيس اللجنة التوجيهية للبرنامج الكلمة الافتتاحية، رحب في بدايتها بالحضور، وأكد فيها أهمية البرنامج والأدوار المختلفة التي قام بها خلال الفترة الماضية، وأكد سعادته أن حشرة دوباس النخيل تعتبر من الآفات الزراعية الخطيرة التي تسبب أضرارا بليغة للنخيل بالسلطنة وعدد كبير من دول العالم، وأوضح سعادته إن أهداف البرنامج تتمثل في تطوير استراتيجية متكاملة ومستدامة لمكافحة حشرة دوباس النخيل، إلى جانب تقليل الضرر الاقتصادي للحشرة على اشجار النخيل، وتقليل الاعتماد على المكافحة بالرش بالمبيدات وذلك بوضع بدائل آمنة وفعالة، وتجربة نظام مكافحة الدوباس المتكامل في المزرعة بتطبيق المخرجات البحثية لمحاور البرنامج.

 

     وقدمت الدكتورة جميلة بنت علي الهنائية، مديرة البرنامج البحثي بمجلس البحث العلمي نبذة تعريفية عن البرنامج ومخرجات المشروعات المكتملة، تحدثت فيها بشكل عام عن نشأة البرنامج ومحاوره، واستعراض عناوين المشروعات البحثية التي قام البرنامج بالدعم والتمويل البحثي لها خلال الفترة الماضية، وقالت: إن البرنامج البحثي الاستراتيجي للإدارة المتكاملة لحشرة دوباس النخيل يهدف الى تطوير إدارة متكاملة ومستدامة لحشرة الدوباس، وإلى تطوير طرق رصد وتقييم الإصابة بالدوباس بكفاءة عالية باستخدام تقنيات الاستشعار عن بعد، ونظم المعلومات الجغرافية واعتماد طرق التنبؤ بتطور الإصابة وانتشارها باستخدام النماذج الرياضية، نظرًا للآثار السلبية لحشرة الدوباس وانتشارها الواسع على أهم المحاصيل الاستراتيجية وهو نخيل التمر وما تسببه من أضرار اقتصادية كبيرة.

 

     وأضافت، كما يهدف البرنامج الى تعظيم دور التوازن الحيوي والمكافحة الطبيعية لتقليل الاعتماد على المبيدات التي تضر بالبيئة وبصحة الإنسان، كما يتضمن البرنامج وضع آلية لإدارة مشكلة تكوّن المقاومة لدى الدوباس تجاه المبيدات والعمل على تحاشيها واختيار مواد بديلة للمبيدات تكون صديقة للبيئة، ومن أهداف البرنامج كذلك نشر الوعي بمفاهيم المكافحة المتكاملة في المجتمعات الزراعية.

 

     تلا ذلك تقديم الدكتور سالم بن علي الخاطري، من الوزارة عرضا حول المشروعات البحثية الممولة من البرنامج، ومستعرضا أهم الخطوات التي تمت بها، الى جانب تسليط الضوء على بعض النتائج والمخرجات البحثية للمشروعات، وقدم الدكتور راشد بن حمدان الشيدي من الوزارة عرضا حول المشروع  البحثي بعنوان الآثار الاجتماعية والاقتصادية لمشكلة الدوباس، وتأثير المعاملات الزراعية على الاصابة بالدوباس، كما قدم الدكتور مجدي بن محمد قناوي من شؤون البلاط السلطاني عرضا بعنوان مسودة التصور النهائي لمكونات برنامج الادارة المتكاملة لحشرة دوباس النخيل، وآليات تنفيذه وتطويره أعقبه اقامة الجلسة النقاشية حول العروض المقدمة.

 


كلمات مفتاحية : برنامج_بحوث_دوباس_النخيل
0 أضف تعليقك
0
* *
*
تم ارسال التعليق بنجاح وسوف يتم نشرة بعد موافقة الأدمن
تأكد من كلمة المرور والبريد الالكتروني
تواصل معنا
النشرة البريدية
احصائيات الموقع
مواقع الوزارة