المشروع الوطني لتحصين الثروة الحيوانية يكمل عامه الأربعين
29 مارس

     يكمل مشروع الوطني لتحصين للثروة الحيوانية عامه الأربعين حيث بدأ المشروع أنشطته عام ١٩٨٢م لحماية الثروة الحيوانية حيث تبذل وزارة الثروة الزراعية والسمكية وموارد المياه كل الجهد لحماية هذه الثروة من خلال استراتيجية وقائية تشمل توفير اللقاحات والكادر الطبي البيطري وتهدف للسيطرة على الأمراض المعدية والوبائية المستوطنة والأمراض الوافدة التي تؤثر على الثروة الحيوانية وإنتاجيتها.

 

     وأفادت الوزارة بأن إجمالي عدد الجرعات المحصنة لمختلف أنواع الماشية (ماعز، ظأن، أبقار، جمال ) خلال عام 2021 بلغ حوالي (3.5) مليون جرعة من مختلف أنواع اللقاحات وبلغ عد المستفيدين من خدمة التحصين نحو ٣٥ ألف مربي.

 

ما هو اللقاح؟

اللقاح عبارة عن مستحضر بيطري مكون من المسبب المرضي بصورته المضعفة او المقتولة حيث يستخدم لوقاية حيواناتك من الأمراض المعدية.

 

طريقة عمل اللقاح

بعد حقن الحيوان بلقاح مرض معين فان جهاز المناعة لدى الحيوان يقوم بإنتاج أجسام مناعية مضادة تحمي الحيوان من التعرض لذلك المرض.

 

أهداف المشروع

ويهدف المشروع الوطني لتحصين الثروة الحيوانية إلى تحصين الثروة الحيوانية باللقاحات الوقائية بنسبة لا تقل عن ٦٠% من الثروة الحيوانية ضد الأمراض الوبائية والمعدية الأساسية ذات الأولوية لوقايتها من هذه الأمراض وخفض نسب الإصابة بها تمهيدا للتخلص من بعضها نهائياً وقد تم التخلص من مرض الطاعون البقري.

 

     كما يهدف المشروع إلى وقاية الإنسان من الأمراض المشتركة بين الإنسان والحيوان، ومرض البروسيلا أحد أهم هذه الأمراض حيث يتواجد في محافظة ظفار.

 

     كما يساهم المشروع في توفير منتجات حيوانية ذات قيمة غذائية عالية آمنة وصحية، وخفض تكلفة الخدمات العلاجية. والأهم من ذلك يساهم المشروع في حماية البيئة المحلية وجعلها خالية من الأمراض المعدية والوبائية ذات الخطورة الصحية والاقتصادية لإيجاد مناخ جيد وصحي لجذب الاستثمار ودعم القطاع السياحي.

 

الأمراض المستهدفة

تعتبر الحمى القلاعية، التسمم البخصي، التهاب الجلد العقدي، داء الكلب، طاعون المجترات الصغيرة، جدري الأغنام والماعز، التسمم المعوي، الباستريلا، البروسيلا من الأمراض الأساسية ذات الأولوية المستهدفة بالتحصين.

 

     الجدير بالذكر ان خدمات التحصين للثروة الحيوانية تقدم بالمجان ويستفيد منها عدد كبير من أصحاب الثروة الحيوانية في سلطنة عمان كما تقوم الوزارة بعمل الندوات الارشادية عن أهمية التحصين للحفاظ على الثروة الحيوانية نظرا لأهمية الثروة الحيوانية كموروث في التراث العماني وأهمية تحقيق الاكتفاء الذاتي من اللحوم والمنتجات الحيوانية وكذلك تعزيز الاقتصاد الوطني.


كلمات مفتاحية : تحصين_الثروة_الحيوانية
0 أضف تعليقك
0
* *
*
تم ارسال التعليق بنجاح وسوف يتم نشرة بعد موافقة الأدمن
تأكد من كلمة المرور والبريد الالكتروني
تواصل معنا
النشرة البريدية
احصائيات الموقع
مواقع الوزارة