الاخبار المركز الاعلامي / الاخبار
خلال شهر سبتمبر المقبل .. السلطنة تستضيف مؤتمرًا وزاريًا حول المياه والمحاصيل الغذائية والأمن الغذائي في مواجهة التغير المناخي والجفاف
18 يونيو


    أعلن الدكتور فؤاد بن جعفر الساجواني وزير الزراعة والثروة السمكية خلال ترؤسه وفد السلطنة  في أعمال الدورة الثامنة والثلاثون لمؤتمر منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة أن سلطنة عمان ستنظم "مؤتمرًا وزاريًا حول المياه ، والمحاصيل الغذائية والأمن الغذائي بغية مواجهة التغير المناخي والجفاف عبر المعاهدة الدولية "، يوم 21 سبتمبر 2013 قبيل إفتتاح الدورة الخامسة للجهاز الرئاسي للمعاهدة الدولية.
وقد ألقى الوزير هذا الإعلان بمناسبة انعقاد المؤتمر الثامن والثلاثين لمنظمة الأغذية والزراعة (الفاو) خلال حدث تضمن مشاركة وزراء آخرين وممثلين رفعاء المستوى من بلدان منطقتي الشرق الأدنى وإفريقيا حضروا المؤتمر بروما.
     وقال معاليه : إننا نعتز باغتنام هذه الفرصة لإستضافة هذا الحدث الدولي الفريد. وهو يسيرعلى نمط اهتماماتنا العميقة لحفظ كل مواردنا الوراثية النباتية الطبيعية وقيمتها الإقتصادية علاوة عن المعرفة والإرث الثقافي الغني اللذين تم نقلهما مع تلك الموارد عبر الأجيال ومنذ العصور القديمة.  
     وقد شاركت سلطنة عمان بفعالية في مفاوضات المعاهدة الدولية منذ عام 1997 تحت توجيهات صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم –حفظه الله ورعاه-  وأصبحت طرفا متعاقدا في 2004.
واشار الدكتور شكيل بهاتي أمين المعاهدة الدولية : أن الماء والجفاف يمثل مسائل عويصة على نحو متزايد بالنسبة للموارد الوراثية النباتية والإنتاج الغذائي في مناطق عديدة والمؤتمر الوزاري في سلطنة عمان سيسمح للوزراء مناقشة إجراءات ملموسة حول كيفية دعم الأمن الغذائي وإنتاج المحاصيل في ظروف الجفاف وتحت تأثير تغير المناخ على المزارعين الصغار.
     من جهته أشار رئيس الجهاز الرئاسي، الأستاذ جفاد موزافاري حاشجين(إيران) إلى أن المؤتمر الوزاري سيمثل الخطة الوحيدة لجلب الاهتمام ، على المستوى الدولي ، نحو أهم المسائل المتعلقة بالمنطقة مباشرة. وقال:"إنني أثني على مبادرة عمان هذه الجديرة الثناء لأنها سوف ترفع الوعي بشأن الإرث الزراعي الغني لمنطقة الشرق الأدنى وسوف تعزز دور المعاهدة الدولية في قطاعات الزراعة والبيئة، رؤيتها ، مهمتها وأهدافها."
الجدير ذكره أنه في الوقت الراهن  تعتبر المعاهدة الدولية بشأن الموارد الوراثية النباتية الهيئة الوحيدة للأمم المتحدة المهتمة بمعالجة على وجه الخصوص مسألة التنوع البيولوجي للأمن الغذائي والتغير المناخي والتي طورت نظاما دوليا لتبادل وتقاسم المنافع للموارد الوراثية النباتية ، وهو نظام فعَال تماما في مختلف أنحاء العالم.


كلمات مفتاحية : المياه -الأمن -الغذائي-المناخي -الجفاف
0 أضف تعليقك
0
* *
*
تم ارسال التعليق بنجاح وسوف يتم نشرة بعد موافقة الأدمن
تأكد من كلمة المرور والبريد الالكتروني
تواصل معنا
النشرة البريدية
احصائيات الموقع
مواقع الوزارة